c
قصة اليوم

قصة الإنسان الذي باض مائة بيضة

هل الإنسان يبيض؟!

 

قصة الإنسان الذي باض مائة بيضة هي قصة تحكي عن انسان يبيض مائة بيضة كما قالت زوجته عنه بعدما أراد أن يختبرها في كتمان سره.

قصة الإنسان الذي باض مائة بيضة

قصة الإنسان الذي باض مائة بيضة ، ورد في كتب الأدب أن رجلا كان يحرث في حقله فوجد صرة مليئة بالذهب ففرح بها فرحا لا مزيد عليه.

ذهب الرجل إلي منزله ليخبر امرأته تذكر هنا في نفسه أن النساء لا يقدرن علي حفظ السر مهما كان .

خاف أن يخبرها فتفشي هذا السر ويعلم الملك بأمر هذه الصرة فياخذها منه .

حيلة الرجل ليحافظ علي صرة الذهب

فكر الرجل في أن يختبر امرأته قبل أن يعلمها بذلك. بات الرجل تلك الليلة وأخفى بيضة بالقرب من سريره وعند الصباح أيقظ امرأته.

وقال لها : إني يجب أن أخبرك بسر كبير وأشترط عليك ألا تخبري أحدا. فهل تقدرين علي كتمان السر؟

فقالت له : بالطبع نعم ، وكيف لا أقدر؟

الرجل يخبر زوجته بالسر

قصة الانسان الذي باض مائة بيضة
قصة الانسان الذي باض مائة بيضة

فقال لها : يحدث لي كل ليلة أمر غريب وإني كلما استيقظت أجد نفسي قد بضت بيضة وها هي البيضة ، ولقد كنت أخفي عليك هذا السر خشية من أن تخبري أحدا بذلك ، ولما عرفت أنك مؤتمنة علي أسراري أخبرتك بما كان ، فإياك أن تخبري أحدا.

هلي تحافظ الزوجة علي سر زوجها؟

فقالت له : كن مطمئن البال.

وخرج زوجها من البيت ولما ابتعد بضع خطوات فقط من البيت شعرت زوجته بثقل الخبر عليها ،وهنا صعدت علي سطح البيت فرأت جارتها فأشارت إليها أن تقترب منها. فلما اقتربت قالت لها : هل تعديني يا أختي أن تكتمي السر؟ فوعدتها جارتها كما وعدت هي زوجها.

الزوجة تحكي لجارتها سر زوجها 

فقالت لها : إن زوجي يبيض في كل ليلة بيضتين ، وقد رأيت ذلك بعيني ، فتعجبت كثيرا ، وقد أوصاني أن أكتم هذا السر فأرجوك لا تخبري به أحدا.

هل ستاحفظ الجارة علي سر جارتها

فقالت لها جارتها : لا تخافي ، سأحفظ السر كما حفظتيه أنت.

نزلت هذه الجارة من علي السطح وذهبت لجارتها الأخرى وقالت لها : هل تدرين أن زوج جارتنا يبيض كل يوم عشر بيضات ؟

زوجته  أخبرتني في هذا الصباح بهذا وقالت لي :  أنها رأت ذلك بعينيها وأكدت علي ألا أخبر أحدا ، وإني أردت أن أخبرك بهذا السر بشرط أن تكتمي هذا السر.

فقالت لها الجارة الأخري : لك علي ذلك.

وهنا ينتقل السر من بيت لبيت ومن جارة إلي أخرى

خرجت من عندها ، ولبست ثيابها وذهبت إلى جارتها الثانية وأخبرتها بذلك السر . و قالت لها : إنه يبيض عشرين بيضة. وهكذا صار ينتقل الخبر من امرأة لأخري مع  ازدياد عدد البيض ولم تغرب شمس ذلك اليوم حتي بلغ عدد البيض مائة بيضة، وعرف الحاكم بذلك فأرسل إلى الرجل ولما حضر إليه قال له : أخبرني يا رجل ما قصة المائة بيضة هذه؟

الرجل يحكي للملك أصل الحكاية

قال الرجل للملك : يا مولاي ، هل تصدق أن أحدا من البشر يبيض مثل الدجاج ؟

المسألة فيها سر عظيم . إن أعطيتني الأمان أخبرتك. فقال له الحاكم : معك الأمان.

أخبر الرجل الملك عن صرة الذهب التي وجدها . القصة أنه أراد أن يختبر امرأته فأخبرها أنه يبيض كل يوم بيضة .

وأوصاها ألا يعلم أحد بذلك السر. وكيف أنه لم تغب الشمس حتي عرفت البلدة كلها وصارت البيضة مائة.

نصيحة الملك للرجل

فضحك الحاكم لما سمع كلامه وترك له الصرة بما فيها بشرط ألا يعطي سرا لامرأته طوال حياته.

 

تابعنا علي الفيسبوك

اقرأ أيضا

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق